السبت، 9 مارس، 2013

الدينامو المشلول




الدينامو المشلول

شلل رباعي...هذا كل ما أنجزته لي الثورة,شلل رباعي إذا تمت معالجته,سأتمكن من السير علي عكاز لبقية عمري!
أنا الدينامو.

لم تكن الداخلية قد خانت الوطن بعد,وكان الضباط بعد أن تم اغتصابهم نفسياً وروحياً,علي أيدي الثوار,كذئاب جائعة,لكن جبانة,وكنت أنا الفريسة التي يقدرون عليها.

المستشفي الميداني ممتلئ بالجرحي عن آخره,وكنت منهكة من العمل الخرافي منذ يوم25,أربعة أيام الآن,النوم كأنه محرم في التنزيل,وطعامي أقل مما يرميه شخص يأكل ساندويتش لقطة تحوم حوله,ملابسي تحولت للون الأحمر,بدون فوط صحية في ميعاد دورتي الشهرية.أيام تؤذي الجسد,لكنها تسمو بالروح,القسمة إذاً عادلة.

انتشرت قصتي عبر الفيس بوك,بوست لشخص لا أعرفه,حكي قصتي:"ناس كتير تعرف عبير هاني بس ناس اكتر متعرفهاش عبير هي دينامو الميدان زي ما بنقول عليها عبير جالها شلل رباعي  بسبب ظابط ابن كلب وبالصدفة انا كنت شاهد عاللي حصل يوم 28عالعصر كنت في المستشفي الميداني باوصل مصاب وفجأة لقيت ظابط شكل امه غبي جاي بيجري علي ولد صغير بالكتير15سنة كانت عبير بتخيط له جرح في دماغه وقبل ما يوصل عنده كانت راميه نفسها عالولد وبتبوس رجل الظابط عشان يسيبه فالظابط ضربها علي رقبتها من ورا بهراوة تلات ضربات اجمد من بعض.....عبير استحملت واشتغلت لحد يوم 15فبراير ولما الالم زاد راحت لقت تجمع دموي في الحبل الشوكي عملت عملية عاجلة خرجت منها حية لكن مشلولة ودي قصة واحدة من بطلات الثورة الحقيقيين اللي عملوها واتنسوا لحساب اللي اتفرجوا واتسلطنوا"
 الدينامو مشلول...كيف ستتحرك الآلة!

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق